مقامات العلماء العاملين ...

مقامات العلماء العاملين تبقى محفوظة مهما اختلف الناس فيهم ولا يرعاها ولا يلتزم بحدودها إلا العقلاء العدول كما أن خطوط عملهم الرسالي ونظام حركتهم الشرعية تكون مرسومة من لدن الخالق العظيم فلا تخضع لمقاسات الناس المختلفة في أهوائهم المتعارضة وإدراكاتهم  المتفاوتة ومصالحهم المتغيرة وارتداداتهم العكسية ، ولذا يبقى العالم العادل محتفظا بانتمائه الرسالي وخطه القويم بعيدا عن المؤثرات الدنيوية من الميول والاتجاهات والسُبُل المتعددة بل يكون مؤثرا في الناس ولا يتأثر بانحرافاتهم وضلالاتهم وارتداداتهم ليسلك بذلك الطريق إلى الله تعالى .

موقع آية الله المقدس الغريفي دام ظله
http://almoqdsalghorayfi.com/